منـــــــازل وحــي الله
أهلا وسهلا بك في منازل وحي الله
اتمنى لك قضاء وقت ممتع برفقتنا والافادة والاستفادة معنا
تفضل بالدخول اذا كنت مسجلاً معنا .. اما اذا لم تكن مسجلاً
بامكانك التسجيل والمشاركة معنا .. تحياتي ..

منـــــــازل وحــي الله

أهلا وسهلا بكـ يا {زائر} نتمنى تفيد وتستفيد معنا بمنتدى منازل وحي الله
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 المالكي يؤكد ان مرتكبي سرقة المصرف لم يسلموا للقوات الامنية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المحمدي
{{عضو جديد}}
{{عضو جديد}}
avatar

ذكر عدد المشاركات : 26
العمر : 41
الدولة : العراق
العمل/الترفيه : محامي
تاريخ التسجيل : 28/10/2008

مُساهمةموضوع: المالكي يؤكد ان مرتكبي سرقة المصرف لم يسلموا للقوات الامنية   الجمعة أغسطس 14, 2009 3:55 pm

اكد رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي ان المجموعة التابعة لحماية نائب رئيس الجمهورية عادل عبد المهدي التي نفذت سرقة مصرف الزوية "لم تسلم الى القوات الامنية".


واوضح المالكي ردا على اسئلة صحافيين عبر نافذة التواصل الاعلامي في موقع المركز الوطني للاعلام ان "السيد نائب رئيس الجمهورية كان قد اخبره ان من نفذ هذه العملية هم مجموعة من فوج الحماية الخاصة".

واضاف انه "طلب من الدكتور عادل عبد المهدي اعتقال المجرمين واعادة الاموال الى الدولة، مؤكدا ان "الاموال اعيدت لكن الجناة لم يسلموا الى الاجهزة الامنية المختصة".

وتابع ان "وزارة الداخلية باشرت عملية ملاحقة الجناة والقت القبض على بعضهم، وهرب اخرون".

واكد المالكي انه "لا مساومة في حرمة الدولة والاقتصاص من الجناة واسترجاع حق المظلوم".

وتابع ان ما "اوضحته وزارة الداخلية هو حقيقة ما حدث، نافيا وجود محاباة لاحد في هذه القضية".

وكان مسلحون تمكنوا فجر الثامن والعشرين من تموز/يوليو الماضي وفي عملية مخطط لها بشكل جيد، من دخول فرع الزوية لمصرف الرافدين في منطقة الكرادة (وسط بغداد) بدون خلع او كسر، وقتل ثمانية من حراسه وسرقة ثمانية مليارات ونصف مليار دينار (حوالى 3,8 مليون دولار).

وبعد ثلاثة ايام من العملية، اعلن وزير الداخلية جواد البولاني اعتقال ثلاثة من المتورطين فيها بينهم النقيب جعفر لازم الذي ينتمي الى الفوج الرئاسي الخاص وضابط اخر برتبة ملازم. واكد البولاني ان العملية تقف وراءها جهات سياسية نافذة.

وفي اليوم التالي، قالت الداخلية على لسان المتحدث باسمها ان القضية جنائية نفذها ضباط بالجيش العراقي، وليس وراءها دوافع سياسية.

واتخذت القضية منحى سياسيا وتحولت الى مصدر سجال اعلامي خصوصا والقضية تأتي قبل ستة اشهر من الانتخابات العامة.
http://www.alfadn.com/news.php?action=view&id=3041
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
المالكي يؤكد ان مرتكبي سرقة المصرف لم يسلموا للقوات الامنية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منـــــــازل وحــي الله :: الأقسام العامة :: المنتدى العام-
انتقل الى: